سياسة

وزيرة إعداد التراب الوطني : العمل جار من أجل إعداد برنامج جديد للسكن

أفادت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، السيدة فاطمة الزهراء المنصوري، اليوم الإثنين، بأن الوزارة تشتغل حاليا على برنامج جديد للسكن يشمل الطبقة المتوسطة والطبقة الاجتماعية والفئة الأكثر هشاشة.

وقالت الوزيرة في معرض ردها على سؤال شفوي حول “دعم السكن الموجه للطبقة المتوسطة”خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، إن هذا البرنامج يروم تشجيع الاستثمار والتجاوب مع انتظارات المواطنين، مبرزة أنه سيكون موضوع مناقشات ومشاورات في إطار حوار جهوي – وطني سينطلق الشهر المقبل، وذلك بغية استقاء وجهات نظر المهنيين والمواطنين بشأنه.

وردا على سؤال شفوي آخر حول “تداعيات ارتفاع أثمنة مواد البناء”، أكدت السيدة المنصوري أنه تم اتخاذ العديد من الإجراءات التي تهم المقاولات المساهمة في الصفقات العمومية لقطاع البناء، كما تنص على ذلك دورية رئيس الحكومة، منها تمديد الآجال، وإرجاع غرامات التأخير، وامكانية الفسخ.

وأشارت في هذا السياق إلى أن الأسعار إرتفعت بنسبة 198 في المائة بالنسبة للزجاج، و 91 في المائة بالنسبة للنحاس، و 51 في المائة بالنسبة للألمنيوم، و32 بالمائة بالنسبة للأسلاك الكهربائية، و25 في المائة بالنسبة للخشب، و 19 في المائة بالنسبة للحديد، مضيفة أنه يتعذر حاليا تقديم تقرير دقيق حول مضاعفات غلاء الأسعار على القطاع.

وسجلت الوزيرة في هذا الإطار، أنه لم يتم تسجيل أي توقف لأوراش مؤسسة “العمران” التي هي في طور الإنجاز، رغم البطء الذي تعرفه بعض المشاريع بسبب ارتفاع أثمنة بعض مواد البناء.

و م ع

مشاركة

مقالات مرتبطة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

code

I accept the Privacy Policy

Back to top button
https://web.facebook.com/LaMarocaineTV
Messenger