تحقيقات وحوادث

الحكم على ضابط في “الديستي” ب10 سنوات سجنا وأداء 800 مليون تعويضا بسبب تورطه مع شبكة للاتجار في الكوكايين

أدانت الهيئة القضائية بغرفة الجنايات الابتدائية بجرائم الأموال بالرباط ضابطا يعمل بمديرية مراقبة التراب الوطني “الديستي”، بالسجن عشر سنوات وأداء 800 مليون سنتيم لإدارة الجمارك بعد إدانته ضمن شبكة للاتجار في المخدرات لها علاقة بشحنة كوكايين حجزتها مصالح الأمن سابقا بميناء طنجة المتوسط.

التحقيق الذي قادته الفرقة الوطنية للشرطة القضائية خلال السنة الماضية كشف أن أفراد الشبكة التي يتابع فيها 10 أشخاص كانوا يستفيدون من تواطؤ ضابط الشرطة الموقوف وتستره عن أنشطتهم الإجرامية، بالإضافة إلى إفشائه لمعطيات مشمولة بالسر المهني، مقابل الحصول على مبالغ مالية عن طريق الرشوة للامتناع عن عمل من أعمال وظيفته.

وكان بلاغ للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني صدر غداة حجز شحنة الكوكايين قد أكد أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تمكنت، على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من توقيف أربعة أشخاص، من بينهم ضابط شرطة يعمل بالمديرية الجهوية لمراقبة التراب الوطني بمدينة طنجة، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكات الاتجار الدولي في المخدرات والمؤثرات العقلية، وإفشاء السر المهني والتواطؤ والرشوة، والتستر عن أشخاص مبحوث عنهم.

ومع توالي التحقيقات ارتفع عدد الموقوفين ليصل إلى 11 شخصا انضاف إليهم شقيق الضابط المدان.

مشاركة

مقالات مرتبطة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

code

I accept the Privacy Policy

Back to top button
https://web.facebook.com/LaMarocaineTV
Messenger