أخبار الرياضة

فوزي لقجع: واجهنا الجزائر بمنتخبها الأول والهزيمة ليست نكسة

علق رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم، فوزي لقجع، عن خروج المنتخب المغربي للمحليين من ربع نهائي بطولة كأس العرب التي أقيمت الشهر الماضي في قطر، بعدما كان الجميع يرشح أبناء المدرب الحسين عموتة للتويج باللقب، بالنظر إلى عناصره الجيدة والمستوى الممتاز الذي قدمه في دور المجموعات.

وقال فوزي لقجع إن الهزيمة أمام المنتخب اجزائريي لا تعتبر نكسةً، مردفًا: “الهزيمة أمام المنتخب الجزائري في كأس العرب ليست نكسة كروية، نحن شاركنا في المنافسة بمنتخب وطني محلي 100 بالمائة، على عكسهم شاركوا بالمنتخب الأول”.

وتابع: “نحن اخترنا منح اللاعبين المحليين الفرصة، وكنا على علم بأننا سنواجه منتخبات بالفريق الأول، وفي مقدمتهم الجزائر، إذ واجهونا بتشكيلة تضم حوالي 7 لاعبين من المنتخب الأول، كان ينقصهم فقط بن ناصر ومحرز”.

Capture décran 2022 01 04 à 22.44.10

وأكد رئيس الاتحاد المغربي، أن لاعبي المنتخب المغربي للمحليين كان يعانون من ضغط كبير أمام المنتخب الجزائري، ولعبوا فقط بـ30% من مستواهم، وأضاف: “ومع ذلك لعبنا 120 دقيقة وبلغنا ضربات الترجيح.. والحظ لم يكن معنا.. الحارس أنس زنيتي قاد الرجاء نحو الفوز بكأس الاتحاد الإفريقي ولم يخطئ يومًا مثلما فعل في ذلك اليوم، حتى البركاوي لم يُضِع يومًا ركلة جزاء.. إجمالًا، مردود اللاعبين مقبول”.

وأثار تصريح رئيس الاتحاد المغربي، غضب الجمهور والإعلام الجزائري، معتبرين تصريحاته مجرد تبرير للإقصاء في كأس العرب.

وفي سياق آخر، وضع فوزي لقجع حدا للإشاعات المرتبطة بالمكافآت التي يحصل عليها المنتخب الأول خلال المعسكرات التدريبية، إذ أوضح أنهم يحصلون على 200 دولار فقط، عن كل يوم يتواجدون فيه داخل معسكر الأسود سواء داخل وخارج المغرب، مردفا: “اللاعبون لا ينتظرون منا 200 دولار أو 1000 دولار في الأسبوع، علما أن قيمتهم التسويقية عالية.. ما يحصلون عليه خلال المعسكر التدريبي يقدمونه للمرافقين، أمثال الطباخين وما إلى غير ذلك”.

مشاركة

مقالات مرتبطة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

code

I accept the Privacy Policy

Back to top button