الرئيسية أخبار الرياضة جمعية تسيير القاعة المغطاة للرياضات مولاي يوسف بخريبكة تعيد انتخاب الحاج إدريس كرام لولاية جديدة

جمعية تسيير القاعة المغطاة للرياضات مولاي يوسف بخريبكة تعيد انتخاب الحاج إدريس كرام لولاية جديدة

من طرف عبد العزيز بخاخ

المغربية للأخبار :سليم لواحي

نظمت جمعية تسيير القاعة المغطاة للرياضات مولاي يوسف بخريبكة جمعها العادي 2016 / 2020 في احترام تام لتدابير الحجر الصحي، وقد تضمن جدول أعماله مناقشة التقريرين الأدبي والمالي والمصادقة عليهما بالإضافة إلى انتخاب مكتب جديد.
هذا الجمع حضره إلى جانب أعضاء المكتب العديد من المنخرطين الذين يمثلون إلى جانب الجمعيات الرياضية المنضوية تحت ألوية الجامعات الملكية، الجمعيات ذات الطابع الاجتماعي وكذا القطاع الخاص..
 وفي مداخلته أشار رئيس الجمعية الحاج إدريس كرام إلى الدور الإشعاعي الذي تلعبه قاعة مولاي يوسف للرياضات بالإقليم عبر استقبالها على مدار الأسبوع لفرق وطنية في رياضات متعددة ومن كل ربوع المملكة سواء في الرياضات الجماعية أو الفردية باعتبارها القاعة الوحيدة في الإقليم التي تتوفر فيها شروط ممارسة رياضة النخبة التي تفرضها الجامعات الملكية.
من جهته وبلغة الأرقام قدم الكاتب العام من خلال تصفحه للتقرير الأدبي أهم الأنشطة التي احتضنتها القاعة مشيرا إلى أنه وعبر 5 سنوات استفاد من القاعة حوالي 34000 ممارس في الرياضات الجماعية وحوالي 33000 ممارس في الرياضات الفردية.
كما قدم أمين مال الجمعية عرضا مفصلا حول الوضعية المالية للجمعية مستعرضا مداخيلها التي بلغ مجموعها طوال خمس سنوات حوالي 1 717 731 درهم في حين بلغت المصاريف خلال نفس الفترة حوالي 1 708 397 درهم.
وبعد مناقشة التقريرين الأدبي والمالي من طرف الاعضاء والمنخرطين بالجمعية تمت المصادقة عليهما بالاجماع، كما جدد المنخرطون الثقة في الحاج إدريس كرام رئيسا للجمعية.

مشاركة

مقالات أخرى

اترك تعليقا