الرئيسية مجتمع اقليم خريبكة : الاحتفال بالذكرى 16 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على إيقاع التدشين والتنمية

اقليم خريبكة : الاحتفال بالذكرى 16 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على إيقاع التدشين والتنمية

من طرف عبد العزيز بخاخ

المغربية للأخبار: جبير مجاهد

تحت شعار “كوفيد 19 والتعليم الحصيلة والآفاق لتحصين المكتسبات” احتفلت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بخريبكة بالذكرى السادسة عشر لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. تضمن الحفل لقاءا تواصيا تخلله عرض فيلم مؤسساتي وتدشين مشروع جديد بمدينة خريبكة خاص بإيواء الأشخاص في وضعية هشة.
وفي كلمة له ذكر السيد العامل بأهمية المبادرة الوطنية للتنمية البشرية باعتبارها ورشا ملكيا بارزا يفتح آمالا كبيرة للنهوض بأوضاع المواطن، مستشهدا بمقتطفات من خطاب جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده لفاتح نونبر 2010، الذي يشير إلى أن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تجربة مغربية من صنع المغاربة ومن اجلهم. وذكر بالنتائج التي تحققت والتي أشاد بها البنك الدولي حسب تقرير 2015 الذي صنف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ضمن المرتبة الثالثة من بين أفضل البرامج الاجتماعية في العالم. والأمم المتحدة التي انتخبت المغرب عضوا في اللجنة الاممية للتنمية الاجتماعية سنة 2018.
اما فيما يخص كوفيد 19 فقد عرفت الحصيلة تلقيح 23 في المائة من ساكنة الإقليم. وبالرغم من ذلك فقد استمر الاستثمار في العنصر البشري. اما على مستوى التطلعات فان المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية مؤهلة أكثر من أي وقت مضى للانخراط في كل الجهود الرامية الى النهوض بمنظومة التربية والتكوين: مثل المشاريع المصادق عليها مؤخرامن طرف اللجنة الاقليمة للتمنية البشرية، في 5 ماي 2021 التي عرف فيها التعليم الأولي والدعم المدرسي اهتماما خاصا وهكذا فقد تم مؤخرا برمجة مشروع احداث 33 وحدة للتعليم الأولي، بالدوائر الثلاث للإقليم خريبكة ووادي زم وابي الجعد، بغلاف مالي يفوق 6.5 مليون درهم. ومشروع تنظيم دورة تكوينة لفائدة 50 مربيا ومربية بغلاف مالي يصل إلى 500 ألف درهم. ومشروع اعتماد ازياء موحدة للأنشطة الموازية بغلاف مالي يقدر 18 ألف درهم بمدرسة عائشة ام المومنين بخريبكة. ومشروعين لإصلاح الشبكات المائية والمرافق الصحية وتأهيل ساحة بثانوية القاضي عياض بخريبكة ومدرسة سلمان الفارسي بغلاف مالي يفوق 300 ألف درهم. وإحداث قاعة للعروض للأنشطة الثقافية بثانوية الموحدين بخريبكة بغلاف مالي يصل الى 430 ألف درهم. ومشروع دعم تسيير دور الطالب والطالبة بعدة جماعات بغلاف مالي يصل إلى 200 ألف درهم. كما أشار الى عدة مشاريع سترى النور عما قريب: كبرنامج دعم التنمية الجهوية بجهة بني ملال خنيفرة بشراكة مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) بغلاف مالي يفوق 18 مليون دولار. وبرنامج قرى الدعم والتعلم بالمناطق القروية) VAR). وختام كلمته على أهمية الحكامة في تنزيل مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
اما السيد رئيس قسم العمل الاجتماعي فقد استهل عرضه بمراحل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية منذ انطلاقتها وببرامجها وبقيمها ومبادئها. وعرض الحصيلة لسنة 2019-2020 التي تتلخص في برمجة ما يفوق 194 مشروعا منها ما أنجز منها في طور الانجاز بغلاف مالي يفوق 74 مليون درهم. ساهمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمبلغ يفوق 65 مليون درهم. فوصل بذلك دور الرافعة 74 في المائة. وتتوزع المشاريع حسب البرامج التالية:
1برنامج تدارك الخصاص والخدمات الأساسية بالعالم القروي : 63 مشروعا بغلاف مالى يفوق 25 مليون درهم .
2 برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة: 72 مشروعا بغلاف مالي يفوق 10 مليون درهم.
3 برنامج تحسين الدخل والادماج الاقتصادي للشباب: 73 مشروعا بغلاف مالي يفوق 9 مليون درهم
4 برنامج الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة: 15 مشروعا بغلاف مالي يفوق 20 مليون درهم.
ومن جهته ذكر السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالمجهودات التي بذلت بالإقليم في ظل كوفيد 19 وبالمحطات التي عرفها الإقليم منذ ظهور الجائحة ومرحلة الحجر والاستمرارية البيداغوجية ومرحلة الامتحانات ومرحلة الدخول المدرسي والوضع الحالي. وهكذا فقد شكلت لجنة إقليمية لليقظة لمواجهة الجائحة. ونظمت حملات تحسيسية بإشراك المجتمع المدني. ونظمت دروس عن بعد بتسجيل 94 كبسولة وتوزيع 5075 كراسات بالعالم القروي. ونظمت لقاءات تكوينية وتأطيرية عن بعد وتم انجاز3400 فحص عن فيروس كورونا. وتلقيح 89 في المائة من الهيئة التربوية في القطاعين العام والخاص. وتم توزيع 58100 كمامة وتوزيع 2000 قارورة تعقيم. وربط المؤسسات التعليمية بوسائل التواصل وتنظيم أنشطة موازية وانجاح الامتحانات الاشهادية …..الخ .
وأشار إلى ان اليونيسكو صنفت المغرب ضمن المجموعة الاولى لخريطة الدول التي اعطت الاولية لأطرها التعليمة في المرحلة الاولى من عملية التلقيح من أصل 4 مجموعات تتضمن 149 دولة. ووضعت خريطة اغلاق المدارس بسبب الجائحة بالمغرب ضمن الدول القليلة التي ضمنت فتح مؤسساتها التعليمية بشكل كامل خلال الموسم الدراسي الحالي.
أما بخصوص الأفاق المستقبلية فهناك: مشروع إحداث مكتبات رقمية ومشروع بناء وتأهيل وتجهيز مدرسة الشريف الادريسي للأشخاص في وضعية اعاقة بمدينة خريبكة بغلاف مالي قدره 4.200 مليون درهم في شطره الأول من صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. وتأهيل المركب الرياضي بالثانوية التأهيلية الامام مالك. ومشروع رياضة. ودراسة ومشروع صناعة الابطال الذي سينجز مع المديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة. وتأهيل الملاعب الرياضة.
وقد تخلل العروض مشاهدة فيلم مؤسساتي عرضت فيه مشاريع انجزت في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. همت التعليم الأولي بالاقليم ومؤسسات الرعاية الاجتماعية ومشاريع تهم التمكين الاقتصادي للمرأة مثل متجر تضامني انجزه الاتحاد النسائي المغربي بخريبكة بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. ومراكز صحية انجزت مؤخرا وشهادات لبعض المستفيدات والمستفيدين.
واختتم الحفل بتدشين مركز الأشخاص في وضعية هشة أنجز على مساحة 1300 مترا مربعا بغلاف مالي من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية يصل الى 5 ملايين درهم .لفائدة 45 مستفيد منهم 33 الرجال و12 من النساء و3 مكاتب و6 مراقد وعيادة وقاعة للاستقبال وباحة ومخزنين ومحل تقني ومطبخ وقاعة للاكل ودكاكين تجارية ستساهم في تسيير المركز. وقد انجز هذا المشروع في شراكة مع المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والتعاون الوطني وجمعية الاعمال الاجتماعية لموظفي مجلس وعمالة اقليم خريبكة. وقد رصدت له مؤخرا 800000.00 درهم للتجهيزمنها 500000.00 صندوق المبادرة و300000.00 من التعاون الوطني للتجهيز. وستساهم جمعية أولاد البلاد للاسعاف الاجتماعي ستساهم بالتسيير.

مشاركة

مقالات أخرى

اترك تعليقا