الرئيسية إقتصاد الشغيلة السياحية تنتفض ضد قرار لوزارة السياحة

الشغيلة السياحية تنتفض ضد قرار لوزارة السياحة

من طرف كاتب مقالات

المغربية للاخبار : جبير مجاهد 
على إثر القرار القاضي بنقل الموظفين التابعين لوزارة السياحة، من قطاع السياحة إلى قطاع التربية الوطنية، دخلت شغيلة قطاع السياحة في سلسلة من الإضرابات احتجاجا على هذا القرار الذي سموه بالقرار المجحف في حقهم.
حيث أعلنت الشغيلة المذكورة عن إضراب لمدة يومين احتجاجا على هذا القرار، وذلك لمدة يومي 03 و 04 دجنبر الجاري، وهو النداء الذي استجاب له العاملون بالقطاع، حيث لقي نجاحا واسعا، وهو ما يتجلى من خلال توقف الحركة بالمعاهد التابعة لوزارة السياحة، على المستوى الوطني، وهو ما يدل على رفضهم القاطع لهذا القرار الذي لن يخدم مصالحهم –حسب أحد المضربين-.
وفي نفس السياق أكد أحد المتضررين من هذا القرار عزمهم الشديد على سلك كل السبل وكل الأشكال النضالية حتى تحقيق المطلب الأساسي لهاته الشغيلة والمتجلي في التراجع عن هذا التفويت الذي لم ولن يخدم مصالح الشغيلة السياحية، كما وجه ندائه لكل النقابات وممثلي الأمة الغيورين على هذا القطاع من اجل الوقوف والحيلولة دون تمرير هذا القرار المجحف، لما تقدمه هذه المعاهد من خدمات جليلة لأبناء الشعب.

مشاركة

related posts

اترك تعليقا