الرئيسية أخبار الرياضة تعادل بطعم الهزيمة يؤجل فرحة الصعود لفريق شباب المحمدية للقسم الأول

تعادل بطعم الهزيمة يؤجل فرحة الصعود لفريق شباب المحمدية للقسم الأول

من طرف كاتب مقالات

تعادل سلبي بطعم الهزيمة بين الفريق الفضالي والفريق القاسمي هي النتيجة المحققة في الجولة 29 قبل الأخيرة من منافسات القسم الثاني من البطولة الإحترافية.

المبارة التي إحتضنها ملعب البشير بالمحمدية، عجز فيها فريق شباب المحمدية عن فك شفيرة دفاع الفريق القاسمي وكان أداءه باهتا جدا بالمقارنة مع الطموحات التي ينتظرها الجمهور الفضالي ، الفريق القاسمي الذي كان قريبا جدا من تحقيق الفوز بعدما ضيع لاعبوه ضربة جزاء كانت ستقلب الطاولة على الفريق الفضالي.

بعكس الفريق القاسمي الذي تعتبر نتيجة التعادل السلبي نيجة إيجابية جدا بالنسبة له من الممكن أن تنقذه من خطر السقوط على مستنقع قسم الهواة.

وما يزال فيرق شباب المحمدية في صدارة الترتيب عقب النتائج التي حققها المطاردون المباشرون المغرب الفاسي وأولمبيك الدشيرة، لكت المخيفة في الأمر أن النتيجة متقاربة جدا مما يجعل الدورة الأخيرة دورة حاسمة في ترتيب القسم

مشاركة

مقالات أخرى

اترك تعليقا