الرئيسية سياسة حزب الاستقلال يبدأ في تفويت ممتلكاته وقرار للجنة التنفيذي يقضي ببيع مقر مطبعة الرسالة وجرائد الحزب بأزيد من مليارين

حزب الاستقلال يبدأ في تفويت ممتلكاته وقرار للجنة التنفيذي يقضي ببيع مقر مطبعة الرسالة وجرائد الحزب بأزيد من مليارين

من طرف كاتب مقالات

أفادت مصادر عليمة، أن حزب الاستقلال يعيش على وقع أزمة مالية خانقة، دفعت الحزب لبيع مجموعة من عقاراته المهمة.

وحسب مصادر من داخل المكتب التنفيذي لحزب الاستقلال، فإن الحزب قد قام ببيع عقار تابع له، بعد مصادقة اللجنة التنفيذية على قرار البيع مطلع الأسبوع الجاري.

ويتعلق الأمر بمقر مطبعة الرسالة وجريدتي العلم و لوبينيون، وذكرت مصادرنا أن ثمن البيع حدد في 21 مليون درهم و أن المشتري هو رجل الأعمال والمصرفي عثمان بن جلون مدير البنك المغربي للتجارة الخارجية و صاحب مجموعة فينانس كوم الإقتصادية.

ويشار إلى أن هذا العقار كان موضوع عروض ضخمة للبيع قبل سنتين حيث تقدمت شركة فولفو المغرب و بيست دكالة و يونيك ميديا بعروض لاقتنائه بقيمة 24 مليون درهم و 23 مليون درهم و 22 مليون درهم على التوالي، لكن عملية البيع لم تتم.

مشاركة

مقالات أخرى

اترك تعليقا