الرئيسية سياسة الوردي: المغرب تعامل مع الوباء بسرعة وباستباقية والجائحة رفعت من منسوب الثقة بين المواطنين وقطاع الصحة

الوردي: المغرب تعامل مع الوباء بسرعة وباستباقية والجائحة رفعت من منسوب الثقة بين المواطنين وقطاع الصحة

من طرف كاتب مقالات

أشاد الحسين الوردي وزير الصحة السابق و عضو المكتب السياسي لحزب التقدم والإشتراكية، مساء أمس السبت، بالتعامل الإستباقي للدولة مع الجائحة عبر اتخاذ إجراءات جريئة و استباقية منها الحجرالصحي و إغلاق الحدود و التدابير الإجتماعية.

وقال الوردي خلال مداخلة له في الدورة الاستثنائية للجنة المركزية لحزب التقدم والإشتراكية التي انعقدت عن بعد، ان جائحة كورونا رفعت من منسوب الثقة بين المواطنين و قطاع الصحة خصوصا العمومي الذي يواجه الجائحة في الصفوف الأمامية.

وأكد عضو المكتب السياسي لحزب التقدم والإشتراكية، على ضرورة إعادة النظر في منظومة الموارد البشرية بوزارة الصحة لتصبح أكثر شفافية.

وأضاف ذات المتحدث أن نسبة مهنيي قطاع الصحة بالمغرب تبلغ 1.5 في المائة لكل ألف مواطن، وهذا عكس ما أوصت به منظمة الصحة العالمية التي تنادي بـ4.45 في المائة لتحقيق أهداف الألفية.

وأوضح ذات المتحدث، أنه عندما كان وزيرا للصحة دافع على نظام طبيب الأسرة، داعيا في نفس الوقت إلى الأجرأة و تفعيل السياسة الدوائية، بكون أن 34 في المائة من نفقات المغاربة تذهب إلى شراء الأدوية، مشيرا أنه إذا أصبحنا ننتج الدواء والمستلزمات الطبية، سنحقق الاكتفاء الذاتي.

مشاركة

مقالات أخرى

اترك تعليقا