تحقيقات وحوادث

واقعة «طاجين الدود» تتكرر بالرباط بكوب من الشاي

تـكـررت واقـعـة «طـاجين الـدود» الـتـي هـزت المنتجع السياحي بـأوزود، وسط الرباط، بعدما اكتشف زبـون مقهى ومطعم غير بعيد عن السوق المركزي وسط العاصمة، «دودة» وسط كوب شاي.

ربط الاتصال بقاعة القيادة والتنسيق بولاية أمن الرباط عبر الخط الأخضر «19»، لتحل عناصر الـدائـرة الأمنية الخامسة التي كانت تشتغل بنظام الديمومة.

وأفادت مصادر متطابقة ليومية “الصباح” أن الـزبـون، وهـو سائق مهني، من مواليد 1977، ويقطن بحي الانبعاث بسلا، توجه إلى المقهى ليطلب كأس شاي.

وأثـنـاء ارتـشـافـه الـشـاي، وجد «دودة» كبيرة في الـكـأس، وهـو مـا عـايـنـتـه عناصر دائرة أمن العكاري، بحضور ضباط.

واسـتـنـادا إلى المصادر نفسها، فـبـعـدمـا أخـبـرت عناصر الشرطة وكيل الملك لــدى المـحـكـمـة الابـتـدائـيـة بالعاصمة.

أمر بإحالة الدودة فـي كـوب الـشـاي ذاتـه عـلـى مكتب حفظ الصحة العمومي التابع لبلدية الرباط.

من أجل إجـراء خبرة عليها، كما أمر باستدعاء مالك المقهى والنادل للاستماع إليهما في محاضر رسمية، حول ظروف وملابسات الواقعة.

‎واستمعت الضابطة القضائية إلى المشتكي الـذي أكـد أنـه يرغب في المتابعة القضائية لكل من ثبت تورطه في الواقعة.

حفظا لصحته وصحة من يرتاد هذا المطعم الموجود بمدخل المدينة العتيقة للعاصمة.

ما هو تفاعلك مع المقال ?

تفاعل مع المقال

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *