بحث سبل تعزيز التعاون بين المغرب وجيبوتي في المجال القانوني

الثلاثاء, 11 يونيو, 2024 – 20:10

الرباط – عقد الأمين العام للحكومة، محمد الحجوي، اليوم الثلاثاء بالرباط، لقاء مع الأمين العام للحكومة، رئيس اللجنة الوطنية الجيبوتية للصفقات العمومية، ألميس محمد عبد الله، تم خلاله بحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين في المجال القانوني.

ويقوم السيد ألميس محمد عبد الله، على رأس وفد من بلاده، بزيارة للمغرب تهدف إلى تعزيز التعاون بين البلدين، وتقاسم الخبرات والممارسات الفضلى في المجال القانوني، لاسيما ما يتعلق برقمنة مسلسل إعداد النصوص القانونية.

وقال السيد الحجوي، في كلمة بالمناسبة، إن التعاون في هذا المجال يأتي لينضاف إلى رصيد علاقات الصداقة الغنية والتاريخية بين البلدين.

وأوضح أن زيارة الوفد الجيبوتي تهدف، بالأساس، إلى الاطلاع على التجربة المغربية بشأن إعداد النصوص القانونية، لا سيما الجريدة الرسمية والنصوص التنظيمية المتعلقة بالصفقات العمومية.
من جهته، قال المدير العام للتشريع والدراسات القانونية بالأمانة العامة للحكومة، بنسالم بلكوراتي، إن هذه الزيارة تأتي في إطار سياسة الانفتاح التي تنهجها الأمانة العامة للحكومة على نظيراتها، لا سيما الإفريقية منها، وأيضا في إطار العلاقات المتينة التي تجمع المملكة المغربية بجمهورية جيبوتي الشقيقة.

وأضاف السيد بلكوراتي، في تصريح للصحافة، عقب اللقاء، أن الاجتماع تطرق إلى مسلسل إعداد النصوص التشريعية والتنظيمية، ورفع الطابع المادي على إعداد هذه النصوص، وكذا رقمنة الجريدة الرسمية.

من جانبه، قال الأمين العام للحكومة، رئيس اللجنة الوطنية الجيبوتية للصفقات العمومية، في تصريح مماثل، إن “هذه الزيارة تهدف إلى تدارس سبل التعاون بين المملكة المغربية وجمهورية جيبوتي، لا سيما في ما يتعلق برقمنة الجريدة الرسمية والاستفادة من التجربة المغربية في هذا الخصوص”.

ومن جهة أخرى، أبرز السيد عبد الله أن المباحثات شكلت، أيضا، فرصة لتدارس سبل التعاون في مجال الصفقات العمومية ومنهجيات رقمنة هذه الصفقات.

وعبر الوفد الجيبوتي، بالمناسبة، عن الرغبة في تطوير علاقات التعاون بين البلدين في مجال رقمنة وتحديث الأساليب والعمليات المتعلقة بالإنتاج القانوني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Privacy Preference Center