عيد الشغل: الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تشيد بمكتسبات الجولة الأخيرة من الحوار الاجتماعي

الأربعاء, 1 مايو, 2024 – 17:05

الدار البيضاء – خلدت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل اليوم الأربعاء بالدار البيضاء العيد الأممي للطبقة الشغيلة بتنظيم تجمع خطابي، شكل مناسبة لتعبئة المناضلات والمناضلين لمواصلة العمل من أجل تحصين المكتسبات وتحقيق المطالب.

وفي كلمة بالمناسبة، أشار خالد هوير العلمي نائب الكاتب العام للكونفدرالية إلى أن تنظيم تجمع فاتح ماي لهذه السنة جاء لبسط جملة من القضايا المطلبية الكفيلة بتعزيز الحريات والحقوق، مذكرا بما تمخض عن الجولة الأخيرة من الحوار الاجتماعي من مكاسب لفائدة الطبقة العاملة.

وذكر في هذا الصدد أنه من بين هذه المكاسب التي تم تحقيقها، الزيادة العامة في الأجور بالقطاع العمومي وموظفي الجماعات الترابية والمؤسسات العمومية بقيمة 1000 درهم، والرفع من الحد الأدنى للأجور بالقطاع الصناعي والفلاحي بنسبة 10 في المائة، فضلا عن مراجعة الضريبة على الدخل من أجل تخفيف العبء الجبائي على الطبقة العاملة وجميع المأجورين.

وأشار إلى أن هذه الآليات من شأنها المساهمة في دعم وتحسين القدرات الشرائية للطبقة العاملة وتخفيف وطأة الارتفاعات المتتالية التي همت أسعار مختلف المواد الأساسية.

وأكد استعداد الكونفدرالية الديمقراطية للشغل لمواصلة التفاوض وكذا البحث عن التوافقات حول كافة القضايا المرتبطة بعالم الشغل كتشريعات اجتماعية أو القضايا المجتمعية من قبيل ملف التقاعد، مشددا على ضرورة الحفاظ على المكتسبات وربط المسؤولية بالمحاسبة.

من جانب آخر قال السيد العلمي إن الهيئة النقابية للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، انطلاقا من مبادئها وهويتها التاريخية، تجدد تشبثها بالوحدة الترابية للمملكة وكذا دعمها للشعب الفلسطيني من أجل إقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشريف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Privacy Preference Center